الفناء للرياضة مبادرة نسائية لنشر الرياضة إستفاد منها أكثر من 600 إمرأة في ثمانية أشهر

21 أغسطس 2019

الوصال/مديحة السليمانية -هناء البوسعيدية

لا يخلو هذا العالم من أشخاص يحملون في جعبتهم أحلاما” مستقبلية جميلة يرسمون بها بهجتهم ويلونون بها جانبهم المشرق من الحياة .فتاه لم تنهكها عقبات الطريق لم يثنها طول المسير الى الحلم . مكافحة غير راضية بالقليل السبورت يارد (حمدة الحجرية) . حلمت بأن تكون وجاز لها أن تحلم …. لتنطلق لهدفها تخرجت مهندسة لتخطيط الاقليمي ( تخطيط مدن ) شقت طريقها الى النجاح . تردد في ذهنها حلم السباحة في سن مبكر وكانت أولى خطواتها في الوصول بتشكيل فريق نسوي لنشر الرياضه بين الفتيات .حيث قابلت مدربة رياضة ( السنت ) ذات الجنسية الامريكية متحدثة باللغة العربية..وها هي حمده الان بعد ما اختارت ان تحلق كزريان في سماء حلمها قررت بفتح مشروع لتشجيع المراءه على ممارسة الرياضة بالشكل الصحيح .وها هي الان تمشي بخطى ثابته استمرت 7 شهور في ذلك. حيث قررت بتسمية المشروع الفناء لرياضة متركز على رياضة السباحة وكرة الطائره والسله. بتعاون مع بعض الشركات ووزارة الرياضه. كما قالت حمده “ان احد المشاركات كانت تبلغ من العمر52 .  موضحة أن الهدف تعليم كل المستويات من الصفر . كما انها اوضحت لصعوبة البداية في المشروع لعدم وعي الجمهور لاهمية الرياضة حيث بدائو بعدد قليل 6 نساء والان لله الحمد 600 امراءه من محافظة مسقط . كما ان هنالك جانب تأهيلي للمتدربات يهدف لتوظيف النساء العمانيات وتكون على دراية كاملة بالرياضة. كما اضافة موظحة لبروز الشركه مع قلة خبرتها في السوشل ميديا . كما حاولت بأن تحفظ خصوصيه المراءه العربية المسلمة والطابع العماني . حيث ختمت اللقاء بكلمة بسيطة متمنية لنساء الاهتمام بالرياضة لانها مصدر للسعاده .