مبتعثون بأستراليا: المطارات بؤر لتفشي الفيروس ونطالب برحلات مباشرة وآمنة

26 مارس 2020

الوصال – موزة الخاطرية –  طمئن الطالب المبتعث الوليد السالمي أمين السر بجمعية الطلبة العمانيين في الغرب الأسترالي أن الطلبة المبتعثين في السلطنة البالغ عددهم ما يقارب 1200 طالب أوضاعهم مستقرة و لم يصيب أي طالب بالفيروس، والدراسة تتم عن بعد.

وأضاف أن الطلبة في تخوف من تفشي المرض وعدم معرفتهم بمصيرهم إذا تفشى المرض  لكون عدد الإصابات في استراليا تتزايد وبلغت تقريبًا 2423 حالة والحياة طبيعية ومستمرة.

أما حول رغبتهم في العودة إلى السلطنة قال في صباح الوصال مع ايناس ناصر أن منهم من أراد أن يعود إلى السلطنة ولكن القنصلية في استراليا كانت قراراتها غير واضحة إلا قبل يومين اتضحت، ولكن بعد أن اغلقت الكثير من المطارات وارتفعت أسعار تذاكر التي ليس من مقدرة الطالب على دفعها، كما أن تكمن الخطورة عند العودة  يتنقل الطالب ويهبط في مطارات دولية التي  تعد بؤر تفشي الفيروسات، وطالب الجهات المعنية بتوفير رحلات مباشرة وآمنة للراغبين بالعودة.

وحول وضعهم حاليًا قال: كان في السابق هناك مشكلة في توفر المواد الإستهلاكية ولكن الحكومة الإسترالية وضعت اشتراطات للتسوق وبذلك تتوفر معظم الاحتياجات ولانواجه صعوبة في ذلك، كما قامت القنصلية بحصر الطلاب الراغبين بالعودة، وأطلق الطلاب مبادة تكاتف.

المزيد من التفاصيل عبر الرابط التالي: