هيئة التأمينات تصدر توضيحًا بعد تنسيقها مع وزارة القوى العاملة حول أرقام المسرحين

27 يوليو 2020

الوصال – قالت الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية في بيان لها أنه بعد التنسيق مع وزارة القوى العاملة فقد تبين أن الإحصائيات التي تم الاستناد إليها في الدراسة والتي أشارت إلى أن عدد المنهية خدماتهم والبالغ (15,444) تخص الأفراد الذين كانوا يعملون في مشاريع كانت موكلة للمنشآت التي يعملون لديها وانتهت هذه المشاريع باكتمال أعمالها، وقد تقدمت هذه الفئة للوزارة للبحث لهم عن فرص عمل أخرى، علما بأن الإحصائية المنوه عنها تمثل عدد الأفراد وليس عدد الحالات.

وفي البيان أوضحت الهيئة أنها لاتصدر إحصائيات مستقلة للمنهية خدماتهم بشكل خارج عن إرادتهم، وبالتالي لا يمكن الإشارة إلى أي إحصائيات صادرة عن الهيئة بأنها تخص هذه الفئة، وتتعامل الهيئة عند نشر أي إحصائيات تتعلق بالقوى العاملة الوطنية بناء على تصنيف نوع انتهاء الخدمة المعتمد لديها. موضحة بأنها تعتمد – في الإحصائيات الصادرة عنها- مصطلح “المنتهية خدماتهم” لمن تنتهي خدماته للأسباب الآتية

• الاستقالة

انتهاء مدة العقد

الانتقال إلى منشأة أخرى

العجز أوالوفاة

إنهاء الخدمة

وأسباب أخرى (التسجيل الصوري/ انتهاء التدريب /بطلان التأمين)

وأوضحت الهيئة في بيان لها بأن الإحصائيات الصادرة عن الهيئة التي تخص سبب “إنهاء الخدمة” هي لعدد الحالات وليس لعدد القوى العاملة الوطنية (الأفراد)، وهو ما يشير إلى أنه قد يتكررذكر الفرد لأكثر من مرة في حال انتقاله للعمل في أكثر من منشأة خلال العام الواحد (الدوران الوظيفي)، وبالتالي فإن إجمالي أعداد المنتهية خدماتهم والبالغ

(53,887) للأعوام (2016 – 2019) هو لعدد الحالات وليس لعدد الأفراد.

وأتى بيان الهيئة حسب قولها لتوضيح ما نشر وتداول بشأن تفاوت البيانات الصادرة عن الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية ووزارة القوى العاملة حول إحصائيات القوى العاملة المنهية خدماتهم في القطاع الخاص، والتي أظهرتها نتائج الدراسة المقدمة من لجنة الشباب والموارد البشرية في مجلس الشورى بشأن تسريح القوى العاملة الوطنية في القطاع الخاص