هذا ما قالته السيدة الجليلة للدكتورة آمنة ربيع لحظة التكريم

18 أكتوبر 2020

 

الوصال : إيناس ناصر – بعد ليلة التكريم لأكثر من 50 امراة من قبل السيدة الجليلة حفظها الله احتفالا بيوم المرأة العمانية نعيش اليوم برفقة بعضهن مشاعر الفخر والامتنان ذاتها التي عاشنها لحظة التتويج لنشعر برفقتهن وسردهن أن التكريم كان لجميع نساء عمان بلا استثناء، الدكتورة والكاتبة المسرحية والناقدة آمنة ربيع تخصصية إدارية بصندوق تقاعد موظفي ديوان البلاط السلطاني كانت إحدى المكرمات الخمسين حيث رافقتنا في البث الاستثنائي لبرنامج صباح الوصال 

وقالت :  فعلا إنها لحظة تاريخية لا توصف وفي الحقيقة وددت سابقا الالتقاء بالسيدة الجليلة ولكن اللحظة التي طلبتها جاءت بتوقعات تفوق ما حلمت به، فلم أكن أعلم أنه سيكون تكريما لنا وكنت اتوقع أن يكون اجتماعا وحديثا عن تطلعات المرأة ولكن السيناريو الذي رسمته تغير لحظة وصولي إلى قصر بيت البركة حيث كان التكريم.

وبنبرة سعادة وفخر تكمل الدكتورة آمنة حديثتها وتنقل المشهد الذي ما زالت تفاصيله في مخيلتها وتقول : في البداية تم تكريم صاحبات الأوسمة وبسرعة خاطفة فوجئت بمناداة اسمي حتى قبل انتهاء الصف الأول ورغم الارتباك تقدمت لاستلام التكريم وهنا بدأت السيدة الجليلة حفظها الله  تبارك لي وتقول : نهنئك بهذا التكريم ونحن فخورون بك ، ونرجو أن تستمري في العطاء وفي النهج الذي تسيرين عليه ومبارك لك ولكل امرأة عمانية في موقعك وإبداعك وتكمل الدكتورة آمنة شرح مشاعرها :  كانت الكلمات وسام كبير لي كونها من السيدة الأولى “سيدة عمان” وفخري تعاظم حينما قالت لي “نحن نتابعك ” فهو أمر حقا لم أتصوره حتى.

  للاستماع إلى اللقاء كاملا اضغط الرابط