جلالة السلطان يلتقي بشيوخ ولايات شمال الشرقية

10 يناير 2022

الوصال – تواليًا للقاءات السامية الكريمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم مع مشايخ محافظات سلطنة عمان بما يعود بالخير والنفع على الوطن والمواطن في هذه الأرض المباركة، وترجمة للاهتمام السامي لجلالته بالتواصل المباشر مع أبناء شعبه الأوفياء؛ فقد تفضل / حفظه الله ورعاه/ اليوم بلقاء مشايخ محافظة شمال الشرقية، وذلك بحصن الشموخ العامر بولاية منح.

وقدِ افتتح جلالته – أيده الله – هذا اللقاء بالحمد والشكر والثناء لله عز وجل على ما حبا به بلادنا العزيزة من نعمة الأمن والأمان، داعيا الخالق تبارك وتعالى أن يكتب – دومًا – التوفيق والسداد لمسيرة العطاء والنماء في عُمان الغالية.

بعد ذلك، تفضل جلالته في حديثه السامي بالتطرق إلى عدد من المواضيع ذات الأبعاد التنموية والاقتصادية والاجتماعية التي تمس تطلعات المواطنين، مشيرًا – أبقاه الله – إلى أن الحكومة ماضية قدما في كل ما من شأنه الارتقاء بالمواطن في كافة ربوع الوطن، وتحقيق الاستقرار الاقتصادي؛ لينعم – بمشيئة الله تعالى – بحياة أكثر هناء ورخاء، منوّها – أعزه الله – إلى أن الوصول بعمان إلى المكانة المرموقة التي تستحقها واجب وطني ينبغي أن يسهم فيه كل فرد من أبناء الوطن.

ثم تفضل جلالته وأفسح المجال لمشايخ المحافظة لإبداء الطلبات والاحتياجات المتعلقة بولاياتهم من المشاريع والخدمات التنموية في حوار مثمر جسد بحق عمق العلاقة وترابطها بين القائد وشعبه، مؤكدا- حفظه الله – بأن الحكومة لن تألو جهدا في القيام بمسؤولياتها لتنفيذ مشاريعها الاستراتيجية بعزيمة وصبر وإصرار؛ لتشق النهضة العصرية المتجددة طريقها برسوخ وثبات؛ لتبلغ – بعون الله – الأهداف والغايات الوطنية المأمولة.

حضر اللقاء بمعية جلالته كل من: صاحب السمو السيد بلعرب بن هیثم آل سعيد، ومعالي السيد خالد بن هلال البوسعيدي وزير ديوان البلاط السلطاني، ومعالي السيد حمود بن فيصل البوسعيدي وزير الداخلية، ومعالي سلطان بن سالم الحبسي وزير المالية، ومعالي الدكتور حمد بن سعيد العوفي رئيس المكتب الخاص، وسعادة الشيخ علي بن أحمد الشامسي محافظ شمال الشرقية، وأصحاب السعادة ولاة المحافظة.

حفظ الله سبحانه وتعالى جلالة السلطان المعظم، وأحاطه بعنايته ورعايته، ومتعه بموفور الصحة وتمام العافية، وحرس عمان وأهلها والقاطنين فيها من كل شر وسوء ومكروه، إنه سميع مجيب الدعاء .