الأكاديمية السلطانية للإدارة تطلق “البرنامج الوطني لتطوير القيادات واستشراف المستقبل”

10 أغسطس 2022

الوصال – أطلقت الأكاديمية السلطانية للإدارة “البرنامج الوطني لتطوير القيادات واستشراف المستقبل” الذي يهدف إلى إعداد قيادات وطنية لمواجهة التغييرات المتسارعة وتطوير المهارات القيادية لدى الإدارات الوسطى بالجهاز الإداري للدولة.

واشتمل البرنامج على إطلاق الوحدة التعليمية الأولى “تدريب مُدرب معتمد في القيادة” بمشاركة 26 مُدربًا من ذوي الكفاءة من الكوادر العُمانية بالقطاعين العام والخاص بهدف تكوين مجتمع من المدربين العُمانيين القادرين على نقل المعارف والمهارات والخبرات الإدارية والقيادية بما يتماشى مع رؤية الأكاديمية لتوطين المعارف والخبرات العالمية في مجالات القيادة والإدارة في بناء قدرات وطنية مؤهلة وقادرة على نقل المعرفة وتوظيفها وإنتاجها.

وقال سعادة الدكتور علي بن قاسم اللواتي رئيس الأكاديمية السلطانية للإدارة في تصريح له إن برنامج “تدريب مُدرب معتمد في القيادة” يأتي ضمن الحزمة الأولى من المبادرات والبرامج التي ستُطلقها الأكاديمية تباعًا بهدف تطوير الكوادر العُمانية وتمكينها.

وأضاف سعادته أن البرنامج جاء بالشراكة بين الأكاديمية السلطانية للإدارة ومركز إيلر لبرامج التعليم التنفيذي في جامعة أريزونا من أجل نقل أحدث المهارات والخبرات في مجال التدريب القيادي للكفاءات الوطنية من المُدربين المعتمدين لتأهيلهم لتقديم برامج القيادة على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية. مضيفًا أن البرنامج سيستمر لمدة 10 أشهر وهو يقوم على التعليم المُدمج وسيستفيد منه شاغلو وظائف الإدارة الوسطى بالجهاز الإداري للدولة.

وقد صرح كارثيك كنآن عميد كلية الإدارة في جامعة أريزونا التي تشرف على مركز إيلر للتعليم التنفيذي بأن الجامعة تفخر بالشراكة مع الأكاديمية السُلطانية للإدارة لتصميم وتنفيذ برنامج “تدريب مُدرب معتمد في القيادة” ضمن “البرنامج الوطني لتطوير القيادات واستشراف المستقبل”.

 

ويأتي تنفيذ “البرنامج الوطني لتطوير القيادات واستشراف المستقبل” بالشراكة مع وزارة المالية من خلال برنامج الشراكة من أجل التنمية (الأوفست)، وشركة لينكو الأمريكية من خلال تنفيذ برنامج الشراكة من أجل التنمية الهادف إلى بناء القدرات والكفاءات الوطنية في كافة القطاعات ونقل المعرفة وأفضل الممارسات.